التاريخ: 2013-7-17 مشاهدات: 1071

 اكد الحاج كريم الأنباري رئيس قسم الصيانة في العتبة الحسينية المقدسة عن استمرار العمل بتشغيل معمل إنتاج وتعبئة قناني الماء الصالح للشرب الذي تم نصبه وتشغيله في نهاية العام 2012 من قبل الكوادر الفنية في قسم الصيانة إلى جانب محطة تحلية وتنقية وتعقيم الماء في موقع العطاء جهة طريق النجف-كربلاء التابعة للعتبة أيضاً والتي تم نصبها وتشغيلها في وقت سابق لتزويد المعمل بكميات الماء التي يحتاجها وتبلغ مساحة المسقف الخاص بالمعمل الذي نفذه القسم 640متر مربع وعن تفاصيل العمل حدثنا المهندس الميكانيكي محمد مجيد الحبوبي الذي اشرف  على اعمال تجميع ونصب المعمل قائلاً : في نهاية تشرين الثاني م عام 2012م نفذنا بمشاركة الكوادر الفنية المتخصصة من المنتسبين في وحدتي الصيانة الفنية ووحدة السباكة التابعتان لقسم الصيانه أعمال تجميع المعمل ونصب نافخات الهواء والأجزاء الميكانيكية الخاصة بالمعمل وبجهود هؤلاء المنتسبين وبركة الإمام الحسين انتهينا من أعمال نصب المعمل وتشغيله وتوزيع الماء على الزائرين المشاة في زيارة عاشوراء الماضية وبعدها قمنا بتخزين الانتاج وتحضيره لزيارة أربعينية الامام الحسين (عليه السلام) وبعد انتهاء الزيارة المباركة استمر العمل حيث تحول إنتاج المعمل لكل من مضيف الإمام الحسين (عليه السلام) ومدينة الزائرين (طريق الحلة-كربلاء) وكذلك الفنادق التابعة للعتبة المقدسة وقد قامت إدارة القسم بتخصيص مجموعة من الفنيين التابعين لقسمنا ليقوموا بتشغيل المعمل بشكل يومي بالإضافة إلى تخصيص مهندس يشرف على أعمال الإنتاج والتشغيل فضلاً عن محطات الماء على طريقي (النجف - كربلاء و حلة – كربلاء) الخاصة بتوزيع الماء على المواطنين والواقعة ضمن مسؤولية القسم من حيث التشغيل والإدامة .


المهندس الميكانيكي مؤمن حسن إبراهيم الذي يشرف حالياً على أعمال التشغيل والإنتاج تحدث عن بعض التفاصيل مبيناً أن الطاقة الإنتاجية للمعمل حالياً جيده وإن كميات عبوات الماء المنتجة تسد حاجة العتبة المقدسة , وان المعمل مجهز بمجموعة من خزانات ماء مصنوعة من (الاستانلس ستيل) و(البلاستك) المطابقة للمواصفات الصحية العالمية لتأمين كميات الماء اللازمة لاستمرار التشغيل والعمل كما أن المعمل له القدرة على إنتاج ثلاثة أحجام من العبوات وهي (1.5لتر - 500 ملم – 250 ملم) وحالياً نقوم بإنتاج عبوات سعة (250 ملم ) كونها مناسبة للاستهلاك الحالي .


أما المواد الخام المستخدمة في صناعة عبوات الماء فهي عراقية المنشأ والمطابقة للمواصفات الصحية العالمية ايضا .


ويخضع المعمل وكميات الإنتاج إلى فحص مختبري بشكل يومي ودوري من قبل المختصين بأعمال الفحص في شعبة المختبر والرقابة الصحية التابعة للعتبة ويقوم هؤلاء بإعطاء الارشادات والتعليمات الخاصة بإنتاج الماء الصالح للاستهلاك البشري حسب المواصفات الصحية العالمية كما قد تم تخصيص يوم في الاسبوع خاص بأعمال الإدامة والتنظيف والصيانة للمعمل .


وبالعودة إلى رئيس القسم الحاج كريم الأنباري وحول مستقبل هذا المشروع حدثنا قائلاً. نأمل بأن نتوسع بالإنتاج  ومن المؤمل أن يقوم قسمنا في الفترة المقبلة بأذن الله بنصب ماكينة أخرى لإنتاج وتعبئة أقداح الماء وندعو من الله أن يوفقنا لتقديم كل ما هو أفضل لخدمة زوار الإمام الحسين (عليه السلام) وكذلك ندعو كل محبي الإمام إلى إبداء أي رأي يتعلق بتقديم خدمة أفضل للزائرين والله ولي التوفيق .